مركز مناعة ينظم ندوة استشرافية مغلقة عن فيروس كورونا(صور)

AddThis Social Bookmark Button

الناس اتفو- نواكشوط نظم مركز مناعة الإقليمي لليقظة الاستراتيجية أمس الأربعاء ندوة استشرافية مغلقة في مقره بنواكشوط تحت عتوان: قراءة متعددة الأبعاد حول وباء كورونا في موريتانيا  تحديات الحاضر وسيناريوهات المستقبل".

 

وقد شارك في هذه الندوة عدد من الأطباء والخبراء الاقتصاديين والباحثين في مجال الفكر والسياسة والاجتماع؛ وجرت طبقا لقواعد السلامة الوقائية.

واتقف المشاركون على ما يلي:.

1 _ جملة من التوصيات العملية الموجهة إلى صناع القرار في بلدنا؛ وإلى شعبنا بغية الاسهام في زيادة وعيه بمخاطر هذا الفيروس وطرق الوقاية منه.


2_ تثمين الاجراءات الاحترازية التي قامت بها الدولة الموريتانية في مجال الوقاية الاستباقية من هذا الفيروس المفترس.


2 الاستعداد بوضع مزيد من التدابير والاجراءات الاستباقية لأي تطور قد يحدث في المستقبل.


3 دعوة جميع الموريتانيين إلى الالتفاف حول الدولة الموريتانية باعتبارها الجهة الوحيدة القادرة على التصدي لهذا الوباء.


4_ اعتبار فيروس كورونا عدوا للبشرية جمعاء وأن أفضل سلاح لمواجهته هو التوعية والتحسيس واحترام الإجراءات المتخذة من السلطات المختصة.


5 - التشديد على أهمية أخذ المواطنين بالتدابير الوقائية اللازمة من الفيروس دون خوف مفرط.

6 _ تفعيل آليات التضامن الرسمية؛ ودعمها بآليات التضامن الاجتماعي التقليدية .
7 - اعتبار محاربة الفيروس فرض عين على كل مواطن بحسب جهده وما يطلب منه قياسا على جهاد العدو الصائل على جماعة مسلمة مسالمة .
8- ضرورة تحويل التحدي الذي فرضه كورونا على بلدنا إلى فرصة لتمرير قرارات استيراتيحية لم يكن تمريرها ممكنا في الظروف العادية.

9-ضرورة تعبئة المواطنين للتبرع من اجل محاربة هذا الفيروس.


10- اشراك جميع المرجعيات الدينية ورجال الفكر والاعلام ومراكز البحث في المعركة ضد هذا الفيروس.

وسيصدر المركز ورقة مفصلة بالتوصيات العملية التي تمخضت عنها هذه الندوة.

أضف تعليق

رمز الحماية
تحديث